بعد مشروع الملهى الليلي الذي قرر المشاركة في تأسيسه بنسبة 50 %، علم موقع "الفن" أن الفنان العراقي ​كاظم الساهر​ دخل بشراكة جديدة، لكن هذه المرة من خلال منتجع سياحي شرقي العاصمة ​بيروت​، ويعتبر من المنتجعات الراقية، ويضم مسبحاً وأكثر من مطعم الى جانب عدد من الشاليهات الفخمة.
ويُقال إن الساهر لديه إستثمارات عديدة في أكثر من دولة عربية، تشمل المطاعم والفنادق والنوادي الليلية، ويتردد أنه يخاف من يتقدم بالسن أكثر ويجلس في المنزل بلا عمل، وينفق كل الثروة التي جمعها من الفن على نفسه وعلى أسرته، لذلك يضع أمواله في مشاريع سياحية.