بعد مرور 3 سنوات على وفاته، كُشف عن بيع المنزل الذي توفي فيه المغني البريطاني الشهير ​جورج مايكل​ مقابل مبلغ 4 ملايين دولار أميركي.
وأكّد جون ريد، وهو محامي عائلة جورج، أنَّ المنزل بيع بالفعل ولكنّه كشفَ أنَّ عملية البيع تمّت الشهر الماضي، إلا أنّهُ لم يُكشف عنها إلا الآن.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فإن عائلة بريطانية هي من قامت بشراء المنزل الذي يعود للقرن الـ16 وقال جون: "كان المنزل محببًا لجورج، لذا نرجو من المالكين الجدد احترام خصوصية المنزل والاستمتاع به كما فعل النجم الراحل".