أثارت الممثلة المصرية ​رحمة حسن​ الجدل بعد ان نشرت صورا لها وهي في الكنيسة تصلي وتضيء الشموع خلال سفرها الى فرنسا.

في التفاصيل، زارت رحمة كنيسة الـ Sacre coeur المعروفة بضخامتها وجمالها الخارجي والداخلي، وككل زائر أضاءت رحمة الشموع وصلت للنوايا التي تريدها ان تتحقق، وإلتقطت صوراً لنفسها اثناء ذلك، كما نشرت صوراً ليسوع المسيح وأغلقت خاصية التعليقات كي لا تتعرض الديانة المسيحية او هي لأي تعليقات جارحة، خصوصا انها تنتمي للديانة الإسلامية، الا ان ذلك لم يمنعها من الدخول الى الكنيسة.