وردت معلومات إلى موقع "الفن" من مصدر خاص، تشير إلى أن الفنان ​وائل كفوري​ في صدد رفع دعوى قضائية جديدة ضد طليقته ​أنجيلا بشارة​ بجرم القدح والذم، وذلك بعد سلسلة من المشاركات التي قامت بها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وخوفاً من أن تتوسع آفاق تصريحاتها، فقرر تطويقها بالقانون وإجبارها على توقيع تعهد خطي يمنعها من التحدث والظهور العلني.

موقع "الفن" تواصل مع محامي طليقة كفوري، أنجيلا بشارة، الأستاذ ​أشرف الموسوي​، لنقف عند رأيه بما وصلنا من معلومات، فقال لنا :"إن صحت نبوءات غرف ميشال كفوري والجوقة المحيطة به بأنهم بصدد تقديم شكاوى بجرم القدح والذم بحق والدة طفلتيه..فإنني أعتبر أن هناك تمييعاً لعملية التفاوض وتهرباً من الالتزامات المالية المفروضة عليه، وإنني أدعوه للتعقل لأن بعض الابواق المحسوبة عليه قد توصل الامور الى فضح وقائع هو بغنى عنها، وكذلك عقود الإذعان التي ترسل الى طليقته لدراستها ومناقشتها مالية، ليست إلا مؤشراً على الاجحاف الذي يطال مصداقيته وإلتزامه الأبوي".