كشفت صحيفة "​ذي صن​" البريطانية عن فضيحة تلاحق النجم ​جورج كلوني​، وهي أنه أقام علاقة جنسية مع ​غيسلين ماكسويل​، عشيقة الملياردير الأميركي ​جيفري إبشتاين​، والذي وُجِد منتحراً في سجنه قبل 3 أيام.
ووردت هذه المزاعم في مذكرات ​فرجينيا جيوفر​ (وهي عبدة جنسية سابقة لدى إبشتاين)، وقالت إن غيسلين تباهت بإقامة علاقة جنسية عابرة مع كلوني خلال رحلتهما حول العالم في 2001، وهي الرحلة نفسها التي التقى الثنائي غيسلين وفرجينيا فيها بالأمير البريطاني أندرو، لأول مرة في لندن.
وبحسب الوقائع، فإن كلوني لم يكن بعد على علاقة بالمحامية البريطانية من أصل لبناني ​أمل علم الدين​، وهو ما ينفي تهمة خيانتها.