كشفت الممثلة السورية ​شكران مرتجى​ أنها فكرت في ​الإنتحار​ من قبل، بسبب مرورها بظروف نفسية صعبة، ولكنها أكدت أن نفسيتها حالياً أفضل من تلك الفترة الصعبة، التي مرت عليها.
وأشارت مرتجى الى إنها تتمنى ​الموت​ دائماً، لأنها تريد الذهاب لكل أحبابها الذين رحلوا، فضلاً عن أن الآخرة لا يوجد بها شر.
وأضافت في تصريح صحفي: "دائماً أتمنى الموت لأن الله أرحم الراحمين، ولأني بلتقي بكل الناس الحلوين فوق هناك وفوق ما في شر، وبعد كام يوم من موتي الناس راح ينسوني". "
كما أكدت مرتجى أن والدتها ووطنها سوريا وفلسطين، هم من يستحقون أن تموت من أجلهم.