عباس جعفر​ شخصية كوميدية أثبت نفسه ووجوده على الساحة الفنية منذ اللحظة الاولى التي تعرف عليه الجمهور فيها سواءً من خلال مواقع التواصل الإجتماعي، أو لاحقاً من خلال الشاشة الصغيرة وصولاً إلى السينما.
شخصيته أثارت جدلاً كبيراً وتعرضت للكثير من الإنتقادات ولا سيما بعد خوضه تجربة الغناء، بإعتبار منتقديه أنه لا يملك صوتاً وأنه يقدم صورة ليست جميلة عن منطقته بعلبك، وهو الأمر الذي بدأ مع أغنيته الأولى "راسي بعلبكي" وتكرر مع أغنيته الثانية "قلن إيه".
فكيف ردّ جعفر على تكرار هذه الإنتقادات، وماذا قال عن الأخبار التي إنتشرت حول وجود علاقة حب بينه وبين الممثلة ​ستيفاني عطاالله​ التي شاركته بطولة فيلمه الجديد "بلا هيبة"؟ وهل يقبل بأن تكون شريكة حياته من الوسط الفني؟
هذه الأسئلة تجدون الإجابة عليها في هذه المقابلة التي أجريناها معه.