حسمت الممثلة الأميركية أنجلينا جولي أمرها وقرّرت حرمان خمسة من أبنائها من الميراث وذلك في الوصية التي أعلنتها مؤخراً لأنهم رفضوا قرار انفصالها عن زوجها السابق الممثل العالمي براد بيت.

كما نصت وصية أنجلينا على أن تذهب ثروتها بأكملها إلى ابنها الكبير مادوكس 17 عاماً، باعتباره لأبن الوحيد الذي ساند والدته في قرارها.

وأثارت هذه الوصية استياء زوجها السابق براد بيت والذي أكد أن هذا القرار هو محاولة لإزعاجه من جديد.

وكشفت تقارير نشرتها الصحافة العالمية عن أن ثروة جولي تبلغ نحو 116 مليون دولار، وتتنوع ما بين أموال ومنازل فاخرة وعقارات.