في حادثة خطيرة كانت أن تودي بحياته، تعرض الفنان والمؤلف الموسيقي الأميركي ​مايك بوسنر​ للدغة أفعى سامة أثناء قيامه بجولة غنائية في الولايات المتحدة من نيوجيرسي إلى كاليفورنيا.

بوسنر وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية تم نقله جواً إلى المستشفى بعد تعرضه للدغة الأفعى لتلقي العلاج والإطمئنان على صحته.

بوسنر قام بنشر العديد من الصور اثناء تواجده في المستشفى وعلق عليهم بالتالي: "وصلت إلى المستشفى وحصلت على مضادات السموم في الوقت المناسب بعد تعرضي للعض من قبل أفعى الجرس".

"سأمكث بضعة أيام ولن أتمكن من المشي لعدة أسابيع، لكنني أستمتع بالتكييف والسرير اللطيف، ولم أحصل على هذه الأشياء منذ فترة".