"ورد جوري" و"ثواني" مسلسلان لبنانيان فتحا أبواب الشهرة امام الممثلة اللبنانية ​ستيفاني عطالله​، إلى أن أصبحت من أكثر الوجوه التمثيلية اللبنانية الشابة تميزاً ومحبوبة من قبل الجمهور.
وإضافة إلى أدائها التمثيلي المتقن، إستطاعت لفت الإنتباه إلى نعومتها وجمالها الذي تظهر بهما على الشاشة.
في رصيدها إلى جانب هذين المسلسلين عدة أعمال بينها "​بوح السنابل​"، "​الخادمون​" مسرحية "​بالكواليس​" وجديدها فيلم "​بلا هيبة​" مع الممثل ​عباس جعفر​.
هذا إضافة لعدد من الأعمال التي تشارك بها حالياً ويبدأ عرضها قريباً، بينها "​بالقلب​"، "​بيني وبينك​" و"وعيت".
ومن المعروف أن ستيفاني لفتت الإنتباه في بدايتها إلى موهبة التقليد، فماذا قالت عن هذا الموضوع؟ وكيف ترى مسؤوليتها بعد النجاح الكبير الذي تحققه؟ وهل تعتبر نفسها نجمة اليوم؟ وما هو تعليقها على الأخبار المنتشرة عن علاقة حب تجمعها بالممثل عباس جعفر؟