"​رولا وماريو​" هو أول عمل يجمع الممثلين الكوميديين ​ماريو باسيل​ و​رولا شامية​، والذي قدماه في أحد الملاهي الليلية في ​بيروت​، مساء الثلاثاء الماضي. وحضر السهرة زوج رولا السيد ​رودي سعد​ وحماتها، الممثل الكوميدي ​نعيم حلاوي​، الممثلة ​أنجو ريحان​، الإعلامي ​هشام حداد​، الممثلة ​تاتيانا مرعب​، المخرج ​طوني قهوجي​، فيفو، وأصدقاء ماريو ورولا.

وكون هذا العمل الأول الذي يجمعهما، فكانت الفكرة هي حفل زفاف إنطلاقاً من أنهما إحتفلا بزواجهما خلال هذا العام، وسيكون على "حساب العالم".
هو نوع جديد من السهر، تضمن الضحك والغناء والرقص والإسكتشات التي لا تخلو من "اللطشات" الفنية والإجتماعية والجنسية.
بداية السهرة كانت مع دخول العروسين ماريو ورولا على أنغام الزفة، وبعد ذلك إعتلى ماريو ورولا المسرح وبدأ الجدال بينهما بطريقة ساخرة على الزواج وعلاقة الزوجين مع بعضهما، وبجرأته المعتادة كان لماريو عدة إسكتشات مضحكة منها غرامياته مع النساء قبل الزواج وعلاقته بزوجته الروسية، بالإضافة الى أهمية الجنس في حياة الإنسان. وبالطبع لا يحلو السهر بلا شخصية "​ماريوكا​"، التي أضحكت الساهرين.

أما رولا فأبدعت في كل إسكتش قدّمته، فردّت بطريقة ساخرة على من إنتقدها لزواجها من شاب يصغرها سناً، وقلدّت ​أم كلثوم​ و​إليسا​ و​جورج وسوف​، وكان إسكتش خاص بشخصية الراقصة "لواحظ"، وكانت دائماً رولا تختتم كل فقرة بجملتها الشهيرة "موديلكن وألوانكن"، وكان أيضاً إسكتش جمع الراقصة "لواحظ" مع "ماريوكا".
وخلال السهرة فاجأت رولا الممثل نعيم حلاوي، عندما طلبت منه الصعود الى المسرح، فتوجّهت إليه قائلة على طريقتها الساخرة: "شو قال طلعت على smile Lebanon بالأرز معقول هيك ما بتخبرني!"، فردّ عليها حلاوي قائلاً: "أنا طلعت وكنت مفكرك حتكوني هونيك يلا السنة الجايي منلتقى"، وبعد ذلك غنى حلاوي أغنيتيه الشهيرتين "قوم بوس تيريز" و"هشك بيشك". وكان للممثل الكوميدي ​شادي مارون​ إسكتشات، تضمنت تقليده للفنانين وائل كفوري وكاظم الساهر والإعلامي ​وليد عبود​. كما تضمنت السهرة تقديم الفنان ​ميشال خوري​ عدة وصلات غنائية مع الفرقة الموسيقية، وأيضاً قدّمت الراقصة ستيفاني لوحات راقصة.

ماريو باسيل تحدّث لموقع "الفن" عن تعاونه الأول مع رولا شامية، فقال: "الفكرة كانت موجودة منذ فترة بيني وبين رولا، وإلتقينا أخيراً على وضع الفكرة قيد التنفيذ، وأردنا أن نقدّم عملاً جديداً ومختلفاً بعيداً عن ​الشونسونيه​ الذي أصبحنا نراه في التلفزيون وعبر مواقع التواصل الإجتماعي، ورأيت أن رولا هي المناسبة لتقديم شيء مختلف على المسرح، يتضمن الضحك والرقص والغناء".
وأضاف ماريو: "رولا وحشة تمثيل وخبرتها كبيرة في ​الكوميديا​، وذكية في طرح المواضيع التي تضحك الناس، ولديها أيضاً رؤية إخراجية، ولذلك لم نختلف فنياً وكان الزواج بيننا على توافق".

من جهتها قالت رولا لموقعنا إن هذا العمل عبارة عن سهرة مليئة بالضحك والرقص والغناء، وهي ليست مسرحية بل أقرب الى "عرض كوميدي غنائي"، ويتضمن الراقصة والمغنية وإسكتشات بيني وبين ماريو، والعمل أيضاً مبني على فكرة العلاقة بين الزوجين إنطلاقاً من أن ماريو تزوّج وأنا تزوجت أيضاً مؤخراً، ولم نقم بحفل زفاف كبير.
وأضافت رولا: "هذا العمل هو البداية بيني وبين ماريو وسيمتد على مدار هذا العام، وبعد الإنتهاء منه سيكون لنا تعاون في أعمال أخرى".
وأشارت الى أن صداقتها مع ماريو تعود الى 25 عاماً، وفكرة التعاون بينهما كانت دائماً موجودة، ولكن لظروف إنشغالاتهما لم يتم ذلك من قبل، لكن الان الظروف باتت متاحة بعد إنفصالها عن فريق "ما في متلو"، وماريو هو مثال أعلى بالكوميديا والتمثيل، وأضافت: "ومع أن هذا هو التعاون الأول بيننا لكن بدت لي واضحة الكيمياء الكبيرة بيننا، وكانت دفعة إيجابية ليكون هناك مزيد من التعاون في المستقبل".

أما شادي مارون، فقال لموقعنا إنه أحب التواجد مع ماريو ورولا في هذا العمل، بإعتباره شيئاً جديداً يتضمن سهرة مليئة بالضحك والرقص والغناء وأضاف: هي (خلطة) جميلة جداً، وأنا كنت أعرف رولا عبر التلفزيون فقط، لكن في هذا العمل فاجأتني على المسرح بقدراتها التمثيلية والكوميدية".
وتابع مارون: "أنا أؤمن بالعناصر في العمل الكوميدي، والفكرة الأساسية في هذا العمل هما ماريو ورولا وأنا أحببت هذه الفكرة، ولذلك قبلت المشاركة فيه".
لمشاهدة ألبوم الصور كاملاً، إضغطهنا.