بعد أن شارك عدد من الأفلام الطويلة في العديد من المهرجانات السينمائية الدولية الكبرى، مثل "كان"، و"برلين" و"كارلوفي فاري"، و"إدفا"، أعلن ​مهرجان الجونة السينمائي​، عرض هذه الأفلام، وذلك ضمن دورته الثالثة هذا العام، والتي ستقام بين 19 وحتى 27 أيلول/سبتمبر 2019.

وتتضمن مجموعة الأفلام، تسعة أفلام شاركت في الدورة الـ72 لمهرجان "كان" السينمائي، وفيلمين حائزين على دبين فضيين في الدورة الـ69 لمهرجان "برلين" السينمائي، والفيلم الفائز بالجائزة الكُبرى في "كارلوفي فاري"، ووثائقيين أحدهما حائز جائزة لجنة التحكيم الخاصة بأول ظهور سينمائي في الدورة الـ31 لمهرجان "إدفا" للأفلام الوثائقية.

وفي قائمة الأعمال المشاركة، الفيلم الفائز بالسعفة الذهبية لمهرجان "كان" السينمائي، "طفيلي" للكوري بونج جون هو، وتتضمن القائمة "ألم ومجد" لبيدرو ألمودوفار، والفيلم الإيطالي "بيرانا"، ومن إيطاليا أيضًا، فيلم "الخائن"، لماركو بيلوكيو، ومن "كان"، يُعرض "باكوراو" و"البؤساء"، و"جلد الآيل"، ومن البيرو، تُشارك ميلينا ليون، بفيلمها "أغنية بلا عنوان"، والفيلم الياباني "37 ثانية" لمخرجته هيكاري، ومن ألمانيا، يشارك فيلم "محطمة النظام"، لنورا فاينشت، ومن البرازيل، يشارك فيلم "الحياة الخفية لأوريديس جسماو"، لمخرجه كريم عينوز، ويعود المخرج الإنجليزي، كين لوتش، بفيلم "عفوًا، لم نجدكم"، ومن بلغاريا، يشارك فيلم "الأب"، للمخرجين كريستينا جروزيفا، وبيتار فالانشوف، ومن أفغانستان، يشارك أبوزار أميني، بفيلمه الوثائقي الطويل الأول، "كابُل مدينة في الريح"، وهناك فيلم "مسافر منتصف الليل" لمخرجه الأفغاني حسن فازيللي، كما تُشارك المخرجة، لاريسا ساديلوفا، بفيلمها "ذات مرة في تروبشفسك".

وقال مدير المهرجان انتشال التميمي، إن الدورة الثالثة تسعى لإستعادة مجموعة من الأعمال السينمائية الكلاسيكية، وإلقاء الضوء على مخرجيها العظام، إلى جانب تقديم الأفلام الحديثة، وأضاف :"وتُعد مجموعة الأفلام العالمية المُختارة لهذا العام، مثالًا لتوجه المهرجان لجذب الإنتاجات السينمائية الأحدث من جميع أنحاء العالم". وتابع :"نأمل أن يكون برنامجنا هذا العام، ممتعًا ومحفزًا، لجماهيرنا المحلية والإقليمية، من المحترفين والمحبين للسينما".

المدير الفني للمهرجان أمير رمسيس قال :"إستطعنا على مدى سنتين، أن نكون على قدر المسؤولية في تقديم أهم أعمال العام السينمائية لجمهور المهرجان من محترفين ونقاد وصحفيين والجمهور المحب للسينما. وكافأنا جمهورنا بنسب الحضور المُبهرة للأفلام وردود الفعل الأخاذة". وأضاف :"رُعب كبير أن نكون مسؤولين عن خيارات أفلام يشاهدها هذا العدد من المتفرجين ذوي العين المدربة على مدار أيام المهرجان، وفي دورتنا الثالثة نعد أن أفلامنا اختيرت بنفس الحب والعناية، التي نعد بها جمهورنا من دورة لأخرى".

إشارة إلى أن مهرجان الجونة السينمائي، هو مهرجان سنوي يُعقد في نهاية أيلول/سبتمبر من كل عام، ليشكل موعدًا ثابتًا للقاء السينمائيين العرب والدوليين. وتُقام الدورة الثالثة من المهرجان في الفترة ما بين 19 وحتى 27 سبتمبر/ أيلول 2019.

يتكون برنامج المهرجان، من ثلاث مسابقات رسمية (مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، ومسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة، ومسابقة الأفلام القصيرة)، والبرنامج الرسمي خارج المسابقة، بالإضافة إلى البرنامج الخاص. يعرض المهرجان حوالى 80 فيلمًا، من أهم وأحدث الإنتاجات العربية والدولية. وتصل قيمة الجوائز المقدمة إلى 224 ألف دولار أميركي، عدا عن الجوائز العينية (نجمة الجونة، والشهادات) المُقدمة إلى الفائزين في المسابقات المتنافسة. كما يمتلك المهرجان ذراع الصناعة الخاصة به منصة الجونة السينمائية، والتي تم تصميمها لغرض دعم وتمكين صناع الأفلام العرب، ومساعدتهم على إيجاد الدعم الفني والمالي اللازم. تتكون المنصة، من برنامجين: منطلق الجونة السينمائي، وجسر الجونة السينمائي، اللذين يقدمان الفرص للسينمائيين، للتعلم والمشاركة من خلال جوائز مادية، وعينية، وورش لصناعة الأفلام، وطاولات حوار مستديرة ومحاضرات.