أفاد خبراء بريطانيون ان النوم داخل غرفة مغلقة فيها مروحة شغالة من شأنه ان يسبب أضرارا صحية، إذ تساهم بتطوير نوبات الربو والسعال الجاف وجفاف العينين والحكة وغيرها.
وقال الخبير مارك ريديك :"​المروحة​ العمودية او التي في السقف من شأنها ان تحرك الهواء في الغرفة ومعه تيار ذرات الغبار وحبوب اللقاح حبوب الطلع التي دائما تكون موجودة في المساكن، فإذا كان الشخص يعاني من الحساسية، أو الربو أو إلتهاب الأنف التحسسي "حمى القش" فإن هواء المروحة سيخلق له مشاكل عدة".