اتّهمت الفنانة السورية ​أصالة​ صديقتها بالخيانة من دون ان تسميها، قائلة على صفحتها الخاصة: "إن حدسي غالبًا لا يخون الواقع ولا يخالفه، ومثلي كُثر، لقد عرفت مسبقًا أنها ليست صديقة، فكيف لها أن تصون ودي، وهي التي لا تعرف كيف أنا محاطة بحب كبير ومن أناس كثير، إلا أن الخيانة مؤلمة، ولكن ألمها يزول سريعًا، ويجب أن يزول سريعًا".
وأضافت: "إن من طعني بالظهر لا يستحق أن يوجع قلبي، وقد تعهدت لروحي ألا أسمح لأحد أن يمسها، فالخيرون كثر، وقد من الله علي بنعمة الاختيار، لن أحاول أن أصلح ما أفسده الزمن فيهم، وسأخذ ما أنعم الله به عليّ، لن أفسد علاقتي الطيبة، ولن أسامح من لا يستحق" .
واثار منشورها جدلا كبيرا، واعتبر بعض المتابعين بأنها تقصد الفنانة المصرية ​أنغام​.