أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن إنشاء قاعدة عسكرية فضائية، وهي الأولى من نوعها في ​فرنسا​، بهدف الدفاع عن أقمارها الصناعية.

فقد أطلق وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان، البرنامج التقني الخاص لتطوير الأقمار الصناعية الخاصة بهم، من خلال تزويدها ببنادق وشبكة ليزر.

700 مليون يورو، هي الميزانية المخصصة للدفاع الفضائي، من صندوق الميزانية العسكرية، أي ما يعادل 900 مليون دولار أميركي، بحسب تصريح وزيرة الجيوش الفرنسية، فلورنس بارلي.

بارلي أوضحت أن الهدف ليس الهجوم على اقمار العدو، بل بهدف الدفاع عن النفس في حالة الإعتداء على قواعدهم الفضائية.