تعيش ​فنانة​ شهيرة وإبنة عائلة معروفة هذه الأيام، حالة نفسية سيئة اثر إنفصالها عن زوجها ودخولها في دوامة اليأس والغضب الشديد، وذلك بعد أن علمت الفنانة وتأكدت من أن مغنية مثيرة سرقت منها شريك حياتها، فأصبح طليق الفنانة يلتقي المغنية بإستمرار، وهما يعيشان قصة حب عاصفة، ربما تؤدي إلى زواجهما.
الفنانة الشهيرة أصبحت مدمنة على المهدئات وبشكل غير منطقي، وذلك للسيطرة على نفسها وللتخفيف من غضبها، وربما كي تنسى ​الخيانة​ التي تعرضت لها من دون أن تتمكن من الرد عليها بالمثل.