ضربت ​عارضة أزياء​ متخصصة بتعذيب الرجال الذين يعانون من الهوس ​الجنس​ي، رجلاً بعد أن دفع لها 7 آلاف دولار أميركي مقابل جلسة خاصة معها في غرفة أحد الفنادق، ويبدو ان الرجل الخمسيني لم يحتمل المصارعة الحرة مع العارضة، فسقط أرضاً وفقد وعيه، وبدلاً من أن تتصل العارضة بالإسعاف لنقل الرجل الى المستشفى، هربت من الفندق، وشوهدت تقود سيارتها بسرعة جنونية.

الرجل عاد إلى وعيه بعد ساعة، لكنه لم يتخذ أي قرار سلبي تجاه العارضة لأنه هو من طلب منها تعنيفه.