شاركت نجمة البوب الأميركية ​تايلور سويفت​ في حفل "أمازون برايم داي" المُقام في قاعة هامرشتاين في مدينة مانهاتن، وكعادتها، وجّهت تايلور سويفت رسائل مبطنة الى من تجمعها به عداوة، فخلال أداء أغنيتها Shake It Off، حذرت معجبيها من الكاذبين والشخصيات الخائنة المنتشرين في العالم.

واعتبر الجمهور أنها تشير بكلامها الى مدير الأعمال "براون" الذي ابتاع حقوق ملكية شركتها Big Machine Records، التي عُنيت بإنتاج أغانيها لمدة 12 عامًا.

أما إطلالة تايلور سويفت فهي مثيرة جداً إذ ارتدت بودي سوت بنفسجي اللمَّاع، وأسدلت خصلات شعرها الأشقر المموَّج على جانبي كتفها.

الجدير بالذكر أن تايلور سويفت شنّت سابقا هجوما ضد "سكونر بروان" عبر أحد المواقع التواصل الإجتماعي الأسبوع الماضي، مُعربةً عن استيائها للصفة المُبرمة بين شركتها و"براون"، إذ كان الأخير قد أقدم على إطلاق حملات تلاعب ضدها بمساعدة نجوم آخرين كنجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وزوجها كانييه ويست طيلة سنوات.

يذكر أن "براون" يدير أعمال النجم الكندي "جاستن بيبر"، والمغنية الأمريكية "آريانا غراندي"، وفرقة "زاك براون".