نشرت ال​إعلام​يه المصرية ​ريهام سعيد​، عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة لها وهي في منزلها، في أول ظهور لها بعد مرضها الأخير.

وعلّقت سعيد على الصورة، قائلة: "انا معنديش مرض جلدي ووشي موجود موقعش الحمد لله. بشكركوا علي دعواتكوا و انا لسه بطمع في مزيد من الدعوات".

وبهذا تكون سعيد قد حسمت التكهنات حول حقيقة مرضها، لتنفي ما يتم تداوله عن أنها تعاني من مرض جلدي في وجهها.

وكانت شقيقة سعيد، رانيا عمرو، قد أوضحت أن ريهام مصابة بميكروب شديد في الأنف من الداخل قد يصل إلى العين والمخ، وخضعت لعملية جراحية وتتلقى العلاج.

View this post on Instagram

A post shared by Reham Saeed (@rehamsaidofficial)on