فاجأ الممثل اللبناني ​شربل زيادة​ متابعيه بصورة قديمة له أعاد نشرها على إحدى صفحاته الخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهر زيادة بالصورة مع "بيرسينغ" على حلمة صدره، ملتقطاً الصورة من على السرير.

وعلق شربل قائلاً :"اللي لفتلي نظري وخلاني اخد هالسلفي اني وعيت من النوم ولقيت شعري هيك، متل كاني جايي هلق من عندالحلاق، ولا شعرة زايحة عن التاني، بعني ما فهمت بصراحة كيف نمت كل الليل ووعيت بهالشكل، ذكرتني الصورة ببعض المسلسلات اللي بيوعوا فيها الممثلين او الممثلات من النوم فول مايك اب، كحلة وحمرا وأي لاينر و بلاش، ورموش داقين بالتريا مع شينيون ضارب بسقف القوضة لو من العيب والحيا. يعني اذا انا اللي بنام بالتخت بالطول وبوعا بالعرض قمت هيك يعني كل شي ممكن، بس بالحقيقة هالشي ما بيصير الا بالمسلسلات وبس، لان بالحقيقة انه هالصورة هي قبل ما نام، وعم كذب بس لقول انه انا هيك وبضل fresh 24/24، وإذا بصورلكن انا كيف هلق واعي من النوم اكيد بتشوفوا كوابيس على شهر، بس عم جرب فسرلكن كيف نحن واد ماًنكون اذكيا ممكن ينضحك علينا وننخدع بسهولة بس لانه منوثق ثقة عميا ببعض الناس، وانا بستغرب كيف فيا الثقة تكون عميا، مش هي لازم تكون مبنية عاساس متين!؟ فكيف بدو تكون متينة واللي عاملها مش شايف قدامه، وهون بدّي اعتذر من الناس اللي عندن مشاكل بالنظر لان مش قصدي اجرحن او قلل من قدرن، لان مرات كتير نحن اللي منعتبر حالنا من شوف بنظرنا بيكون معمي عقلبنا، بينما اللي فاقد نظره بيكون بيشوف بعقله وبقليه اكتر منا بألف مرة. ... هلق وين الحقيقة ؟؟ هيدي الصورة قبل النوم او بعد النوم!! اكيد مش فرقاني معكن وآخر هم عندكن انما المقصود بكل هالشي انه نحن من صدق أوقات كل اللي بينقال. وطبعاً هلق انتو ضيعتوا اذا انا كنت عم كذب بالأول او بالآخر !! وشو قصدي بكل اللي عم قولوا ولوين بدّي أوصل!! بحب طمنكن وقلكن انه هالصورة من سنة يمكن وعن جد ما بتذكر اذا صورتا لما وعيت او قبل ما نام، ويا ريت أصلاً بتذكر وين تصورت لان أصلاً هيدي مش قوضتي يمكن عشوي هيدا مش انا... شفتوا كيف بوعا من النوم!؟ ما حدا يلومني بقا".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

اللي لفتلي نظري وخلاني اخد هالسلفي اني وعيت من النوم ولقيت شعري هيك، متل كاني جايي هلق من عندالحلاق، ولا شعرة زايحة عن التاني، بعني ما فهمت بصراحة كيف نمت كل الليل ووعيت بهالشكل، ذكرتني الصورة ببعض المسلسلات اللي بيوعوا فيها الممثلين او الممثلات من النوم فول مايك اب، كحلة وحمرا وأي لاينر و بلاش، ورموش داقين بالتريا مع شينيون ضارب بسقف القوضة لو من العيب والحيا. يعني اذا انا اللي بنام بالتخت بالطول وبوعا بالعرض قمت هيك يعني كل شي ممكن، بس بالحقيقة هالشي ما بيصير الا بالمسلسلات وبس، لان بالحقيقة انه هالصورة هي قبل ما نام، وعم كذب بس لقول انه انا هيك وبضل fresh 24/24، وإذا بصورلكن انا كيف هلق واعي من النوم اكيد بتشوفوا كوابيس على شهر، بس عم جرب فسرلكن كيف نحن واد ماًنكون اذكيا ممكن ينضحك علينا وننخدع بسهولة بس لانه منوثق ثقة عميا ببعض الناس، وانا يستغرب كيف فيا الثقة تكون عميا، مش هي لازم تكون مبنية عاساس متين!؟ فكيف بدو تكون متينة واللي عاملها مش شايف قدامه، وهون بدّي اعتذر من الناس اللي عندن مشاكل بالنظر لان مش قصدي اجرحن او قلل من قدرن، لان مرات كتير نحن اللي منعتبر حالنا من شوف بنظرنا بيكون معمي عقلبنا، بينما اللي فاقد نظره بيكون بيشوف بعقله وبقليه اكتر منا بألف مرة. ... هلق وين الحقيقة ؟؟ هيدي الصورة قبل النوم او بعد النوم!! اكيد مش فرقاني معكن وآخر هم عندكن انما المقصود بكل هالشي انه نحن من صدق أوقات كل اللي بينقال. وطبعاً هلق انتو ضيعتوا اذا انا كنت عم كذب بالأول او بالآخر !! وشو قصدي بكل اللي عم قولوا ولوين بدّي أوصل!! بحب طمنكن وقلكن انه هالصورة من سنة يمكن وعن جد ما بتذكر اذا صورتا لما وعيت او قبل ما نام، ويا ريت أصلاً بتذكر وين تصورت لان أصلاً هيدي مش قوضتي يمكن عشوي هيدا مش انا... شفتوا كيف بوعا من النوم!؟ ما حدا يلومني بقا

A post shared byCharbel شربل زيادة(@charbelziadeofficial) on