إنتخبت جامعة LIU ملكة جمال يوم الأربعاء الماضي بنسختها السابعة، بعدما تنافست تسع طالبات من فروع الجامعة على اللقب واستطاعت نغم الحاج أن تحصد لقب ملكة جمال الجامعة لعام 2019 وانتخبت هاديا كيال الوصيفة الأولى ورونزا سعيد الوصيفة الثانية. وحصلت نغم الحاج على لقب Miss Congeniality، وسميرة عبدو Miss Photogenic، وتيا مولى Miss Elegance، وإقبال أبو طوق Miss LIU Facebook.

​​​​​​​افتتح المدير الاكاديمي للجامعة اللبنانية الدولية LIU الدكتور ​غابي خوري​ الحفل مرحباً بالحضور ودولة الرئيس ​إيلي الفرزلي​ ووزير السياحة أفيديس كيدانيان، وأكد على أن لبنان هو الجمال والثقافة والتنوّع. وأشار الى أن الجمال والثقافة والذكاء صفات تتحلى بها كل صبية من ملكات جمال الجامعة الدولية السابقات وكل طالبة مشاركة في المباريات هذا العام. ورفع خوري شعار "أنتي جميلة لأنك تتكلمين".

​​​​​​​انطلقت السهرة بتكريم لوزير السياحة أفيديس كيدانيان ومنحه درع من الجامعة، وبعدها قدّمت الطالبات المشتركات لوحة إستعراضية من تصميم نادي ​خانيتو​ للرقص اللاتيني.

​​​​​​​ووضعت لجنة التحكيم العلامات على مرور المشتركات، والمؤلفة من معالي الوزير السابق والنائب إيلي ماروني، الإعلامي ​طوني خليفة​، الإعلامية ​داليا أحمد​، الإعلامية ​سوسن السيّد​، طبيب التجميل هراتش زغبازاريان، مؤسس الرقص اللاتيني في لبنان والحكم الدولي العالمي خانيتو، المصمم اللبناني إيلي فارس، الإعلامية والممثلة ريتا حرب.

​​​​​​​

وتنافست على اللقب كل من هاديا كايال، إقبال أبو طوق، مريم رزق، نغم الحاج، نيكول أبو ترابي، رونزا سعيد، سميرة عبدو، تيا مولى، ​زينة كرم​. وتأهلت 5 مشتركات الى المرحلة النهائية بعدما خضعن في المرحلة النصف نهائية الى أسئلة لجنة التحكيم وتميّزت الطالبات بإجاباتهنّ السريعة والعفوية الجيدة نوعاً ما، حيث لم نعتد على إجابات جيّدة وصحيحة في المسابقات الجمالية السابقة.

​​​​​​​​​​​​​​ولفتنا السؤال المحرج الذي طرحه الوزير السابق إيلي ماروني الذي اعتبره أنه سهل على المشتركة نيكول أبو ترابي، فسألها: "من تختارين ملكة جمال الجامعة من بين المشتركات؟" هذا السؤال أربك نيكول قليلاً لكنها استطاعت أن تخرج من فخه بعد أن اختارت نفسها، باعتبارها تتمتع بثقة عالية في نفسها واشتركت في المسابقة لأنها تعتبر أنها تستحق اللقب.

واستغربنا سؤال الإعلامية داليا أحمد للمشتركة سميرة عبدو وهو: "هل أنت مع المساواة بين الرجل والمرأة أو مع العدل بينهما ؟" فارتبكت المشتركة وقالت انها مع العدل والمساواة.

​​​​​​​​​​​​​​

وفي السؤال التاسع فاجأت مقدّمة الحفل نانسي الإعلامي ​جورج صليبي​ وطلبت منه أن يطرح السؤال على المشتركة الأخيرة زينة كرم وسألها: "إذا صح لك بقدرة قادر أن تسترجعي شخصية رحلت كي تقابليها من تكون؟" وأجابت كرم أنها ترغب في إجراء مقابلة مع الموسيقار الراحل ​ملحم بركات​ لأنه قدّم الكثير للفنّ ولبلده وأحب الناس أغنياته ولا يزالون يسمعونها حتّى الآن، وعلا التصفيق في الصالة.

​​​​​​​​​​​​​​وتأهلت كل من نغم الحاج، رونزا سعيد، مريم رزق، تيا مولى، هاديا كايال الى المرحلة النهائية حيث طرح عليهنّ السؤال الموحد "ما هو أكثر شيء يسيء الى صورة لبنان؟"، وتمحورت الإجابات حول ​التلوث البيئي​ ومشكلة النفايات وتدهور الوضع الإقتصادي، فيما لفتتنا إجابة الطالبة نغم الحاج في ​​​​​​​هذه المرحلة والتي اعتبرت أن تصرفات الشعب اللبناني بحد ذاته هي أكثر ما يسيء الى صورة لبنان، واشارت الى أن اللبنانيين حين يقررون أن يتوحدوا من جديد ويحافظوا على لبنان الأخضر والسياحة وجبران وفيروز عندها سيعود البلد كما كان.

​​​​​​​​​​​​​​وحصلت المشتركات والفائزات بالألقاب على جوائز قيّمة بالإضافة الى منحة جامعية للملكة ومنحة جامعية لمدّة فصل للوصيفة الأولى. وفي نهاية الحفل فاجأ الإعلامي طوني خليفة الحضور بإعلانه نيابة عن وزير السياحة أفيديس كيدانيان، بأنه سيمنح كل طالبة مشتركة في المسابقة حسم 50% على أقساطها الجامعية.​​​​​​​

​​​​​​​​​​​​​​وأحيا الحفل الفنان ​علاء زلزلي​ والفنانة نانسي نصرلله والفنانة رزان وتخلّل الحفل لوحة راقصة من نادي خانيتو للرقص اللاتيني.

الفنان علاء زلزلي حين أطل على المسرح رحب بالحضور، وأجاب بنفسه على السؤال الموحد "ما هو أكثر شيء يسيء الى صورة لبنان؟"وقال :"أن يتزلم المواطن لزعيم ما".

​​​​​​​وفي أول تصريح لملكة جمال LIU بعد انتخابها، أكدّت في حديث خاص لموقع "الفن" أنها فخورة جداً بفوزها واعتبرت أن مستقبل جامعتها سيكون زاهراً أكثر من ما هو عليه اليوم، وتمنت أن تؤدي دورها في هذا التقدّم وهي فخورة بأنها تحمل إسم جامعتها، كما أملت أن تكون على قدر المسؤولية، ونصحت زميلاتها في الجامعة المشاركة السنة المقبلة في المبارايات باعتبارها تجربة جميلة لا خسارة فيها، فإما تعلمهنّ وإما تربحهنّ.

لمشاهدة المزيد من الصور، إضغطهنا.

​​​​​​​