انتشرت اخبار على المجلات الاميركية ان الممثلة ​نيكول كيدمان​ وافقت على الظهور بصورة عارية على غلاف مجلة Playboy وذلك لهدف واحد واساسي بالنسبة لها وهو لتذكير زوجها كيث أوربان بأنه "محظوظ" لأنها زوجته وتنتقم منه لانه كان يشاهد صور ممثلة اخرى وهي عارية، إلا ان موقع " غوسيب كوب " نفى تماما ما تردد مبررين هذا الخبر انه شائعة سخيفة وذلك بعد ان تم التواصل مع المتحدث باسمها الذي قال أن ما يتردد مجرد قصة من نسج خيال كاتب المقال .

وكانت قد بدأت القصة حين ذكرت مجلة New Idea أن نيكول رصدت زوجها كيث أوربان وهو يشاهد الصور الممثلة مارين موريس على مجلة Playboy فقررت ان تفعل مثلها.