على اثر خيانته لها كشفت النجمة العالمية ​باميلا أندرسون​ أنها انفصلت عن لاعب أولمبيك مارسيليا الفرنسي ​عادل رامي​.

وفي التفاصيل فقد نشرت أندرسون عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي خبر الإنفصال حيث كتبت التالي: "السنتان الأخيرتان كانتا عبارة عن كذبة كبيرة، كان يكذب على الجميع. كيف استطاع التلاعب بامرأتين إلى هذه الدرجة؟ أنا متأكدة من وجود أخريات. إنه وحش".

بدوره موقع "كلوزر" الفرنسي اشار الى أن رامي حاول استرضاء أندرسون لكي تعود عن قرارها حيث قام بإرسال ورود ورسائل لها لكن حيلته لم تنفع، حيث لم تتجاوب معه ورفضت استقباله، كما عينت حارساً شخصياً لحمايتها منه لأنها تخاف أن يعتدي عليها.