صدمت عارضة الازياء ​آمبر روز​ باطلالتها خلال ظهورها مع حبيبها أليكساندر، وابنها سيباستيان البالغ من العمر ست سنوات، اضافة الى زوجها السابق ويز خليفة. اما الذي اصبح بسرعة حديث الناس هو قميصها الذي بدا ضيقا عليها فظهر بطنها المنتفخ من الحمل بشكل واضح.

يذكر ان آمبر كانت قد أعلنت أنها تنتظر ولداً، وقالت: "أنا متحمسة جداً للإعلان عن وجود طفل صغير جميل على الطريق، سيكون سيباستيان سعيداً ليكون له أخاً".

يذكر ان آمبر وأليكساندر يتواعدان من شهر تشرين الاول/ أكتوبر الماضي وقالت انه صديقها المفضل .