ولدتسهر الصايغ​في 1 كانون الثاني/يناير عام 1990، هي ممثلة مصرية تخرجت من كلية طب الأسنان جامعة القاهرة إلا أنها أحبّت التمثيل، وبدأت مسيرتها التمثيلية في سن صغيرة من خلال عدة أعمال، أبرزها مسلسل "​أم كلثوم​" مع ​صابرين​ عام 1999، حيث لعبت فيه دور "أم كلثوم" في الصغر.

أحبت الفن منذ صغرها

كشفت سهر الصايغ في حديث صحفي لها مع إحدى المجلات، أنها أحبّت الفن منذ صغرها، وتلقّت المساعدة من والدتها، قائلة: "ذهبت بي والدتي لأحد اختبارات الاطفال في الاعمال الدرامية واجريت كاستينغ ونجحت وكانت مشاركتي الأولى في مسلسل أم كلثوم مع المخرجة إنعام محمد علي، وبعدها توالت الأعمال".

وأضافت سهر الصايغ: "كانت هواية من طفولتي ووالدتي ساعدتني أن أنمي هذه الموهبة وقدمت لي في الاختبارات ونجحت، وعملت عدداً كبيراً من الأعمال من بعد مسلسل ام كلثوم ولكنها لم تنجح ولم تحظَ بجماهيرية مسلسل أم كلثوم."

أما عن عدم مشاركتها في أعمال سينمائية، قالتسهر الصايغ: "حتى الآن لم تأت الفرصة المناسبة، ولكني قدمت فيلماً قصيراً بعنوان "برواز" وكان من أجمل وأمتع ما اشتغلت، وهو من بطولة أحمد عزمي".

وتابعت: " أتمنى أن أشارك في فيلم له قيمة ومهم ويكون دوري فيه له معنى مؤثراً كيفاً وليس كماً، المهم التأثير وليست المساحة".

مسيرةسهر الصايغالتمثيلية

شاركتسهر الصايغفي فوزاير عمو فؤاد مع الراحل ​فؤاد المهندس​، وفي مسلسل "حكايات عم عبد التواب"، وهو مسلسل تعليمي للأطفال شارك فيه عدد كبير من الممثلين مثل أحمد راتب، فاروق فلوكس، وسلوى عثمان.

لعبت دور شقيقة الفنان الراحل ​عبد الحليم حافظ​ في مسلسل "العندليب" عام 2006، انطلاقتها الفعلية كانت في مسلسل "في إيد أمينة" مع الفنانة يسرا عام 2008، كما شاركت معها أيضا في مسلسل "خاص جداً" سنة 2009 بعد أن رشحها له المنتج جمال العدل.

شاركت سهر الصايغ عام 2010 في مسلسل "الحارة"، ثم في مسلسل "ربيع الغضب" عام 2013، بعدها شاركت في مسلسل "ابن حلال" مع الممثل ​محمد رمضان​ بدور حنان.

سهر الصايغ ترفض الأدوار الجريئة

صرّحت سهر الصايغ أنها ترفض تقديم الأدوار الجريئة في أعمالها الفنية، مؤكدة على اهتمامها بشكل كبير برأي الجمهور في أعمالها.

وقالت سهر في حوارها في احد البرامج: "ما قيل عن رفضي للجرأة في أدواري صحيح بالفعل، وأنفي تماماً ما قيل عن رفضي المشاركة في مسرحية "أهلا رمضان" مع الفنان محمد رمضان، هذا الخبر ليس حقيقياً، وأنا لست من نوعية الممثلين اللي بيقولوا زودوا أو نقصوا لي في دوري، فلا أقبل عمل وأعزله بمزاجي".

وأكدت الممثلة سهر الصايغ أن هناك خطوطاً حمراء في الأدوار التي تقدمها، وقالت "لدي خطوط حمراء لا أحب أن أتجاوزها، ولكن كل شيء ممكن ان يقدم ولكن في حدود واطار معينين وانا اسير فقط وفق هذا الاطار وفي النهاية لكل شخص حدود خاصة به".

وبعد سؤالها، "الا ترين ان هذا الاطار المتحفظ بعض الشيء من الممكن ان يجعل فرصك اقل؟"، قالت الصايغ: "لا ببساطة، لانني استطيع تطويع الدور المطلوب مني بشكل اداء يكون مناسباً ولا يكون مبتذلاً بالنسبة لي كما حدث آخر ثلاث حلقات من ابن حلال".

شائعة إرتباطسهر الصايغبـ محمد عز

تردد العديد من الأخبار التي تفيد بأن محمد عز تقدّم لخطوبة زميلته سهر الصايغ، وذلك بعد انتشار جلسة تصوير رومانسية جمعت بينهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقد كشف محمد عز أنه تم التقاط هذه الصور في عام 2017 لمناسبة مشاركتهما في مسلسل "ليلة"، وخبر الإرتباط عار من الصحة.