يبدو أن الحظ السيئ يلاحق الإعلامية الكويتية ​حليمة بولند​، فبعد تعرض سيارتها للتهشيم والتحطيم على يد مجهول أمام منزلها مؤخراً، تعرضت بولند لحادث خلال رحلة قامت بها إلى قصر الملوك بمدينة فرساي في فرنسا.

وفي التفاصيل فقد نشرت بولند عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو يظهرها وهي تمتطي الحصان من ثم تفقد السيطرة عليه وتبدأ بالاهتزاز والصراخ، وأكدت في تعليقها على الفيديو أنها سقطت بالفعل.

وانتشر الفيديو بشكل كبير على مواقع التواصل الإجتماعي وبين محبي ومتابعي بولند.