يشارك الفيلم الوثائقي الطويل عالسكة للمخرجة أريج السحيري في فعاليات الدورة الحادية عشرة من المهرجان الدولي للشريط الوثائقي لأكادير يومي 18 و 22 حزيران، وذلك بعد مشاركته في العديد من ​المهرجانات الدولية​.

"عالسكة" هو فيلم يتناول جانب من حياة العاملين والعاملات بالسكك الحديدية في تونس، فبينما يقود أبطال الفيلم القطارات العتيقة، يدافعون عن حقهم في الاختيار بغض النظر عن المخاطر. يحتفي الفيلم بالكرامة والأمل والصمود من خلال فضح واستنكار الفساد والتراخي في أداء العمل.

الفيلم من كتابة وإخراج أريج السحيري، ويقدم في الأدوار الرئيسية عفاف عبدلي، ​أحمد مراد​، عصام الدين فيتاتي، خالد غربي، وكان الفيلم قد حصل على منحة الصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق)، وصندوق الصور الفرنكوفونية، ومؤسسة الدوحة للأفلام.

تجدر الإشارة الى أن المهرجان الدولي للشريط الوثائقي لأكادير هو الحدث السينمائي الأول من نوعه في المغرب الذي يهتم بالأفلام الوثائقية، أسسته جمعية الثقافة والتربية بواسطة السمعي البصري عام 2008، بهدف تقديم محتوى سينمائي مختلف ترتبط جذوره بالواقع.

وحصل الفيلم على تنويه خاص من لجنة تحكيم مهرجان مونبيلييه الدولي لسينما البحر المتوسط، كما عُرض في أيام ​قرطاج​ السينمائية، مهرجان أمستردام الدولي للأفلام الوثائقية، مهرجان هلسنكي للأفلام الوثائقية، مهرجان توزر السينمائي الدولي ومهرجان رؤى الواقع بمدينة نيون السويسرية.