قالت الممثلة المصرية ​أروى جودة​ أن تجربتها في الدراما اللبنانية من خلال مسلسل "صانع الأحلام" الذي عُرض في شهر رمضان الماضي كانت مثمرة للغاية حيث كانت المرة الأولى التي تزور فيها بيروت من أجل تصوير عمل درامي ومع أكثر من ممثل تجتمع معهم للمرة الأولى واستمتعت بالعمل معهم.

واشارت أروى في حديث خاص لموقع "الفن" أنها لم تشعر بغربة أو اختلاف كبيرين بين الدراما اللبنانية والمصرية حيث وجدت التعاون كبيراً مع القائمين على المسلسل حيث استطاعت تكوين معارف جيدة مع الابطال خلال كواليس التصوير وكانت سعيدة جداً بالمشاركة في هذا المسلسل، لافتة الإنتباه الى أن العمل حقق نجاحاً جيداً مع الجمهور العربي وأنها تلقت العديد من ردود الأفعال الجيدة وتقضي اجازتها حالياً قبل الاعلان عن تعاقدها على فيلم جديد.

الجدير بالذكر أن "صانع الأحلام" مأخوذ عن رواية بعنوان "قصة حلم" للكاتب هاني نقشبندي وبطولة مكسيم خليل، وأروى جودة، وإيلي متري، ورنا ريشا، وطوني عيسى، ومي سليم، وجيسي عبدو، وشادي مقرش، وأميرة الدرويش، وجهاد سعد. من إخراج محمد عبدالعزيز، وتأليف بشار عباس.