دخلت عارضة الأزياء السابقة إلى فيلا ثري في دولة عربية، بعد الاتفاق على مبلغ 10 الاف دولار مقابل لقاء جنسي معها، بترتيب مسبق من إعلامية لبنانية تمتهن الدعارة.
وتقول المعلومات إن الرجل دفع المال، ودعا ضيفته الى مأدبة غداء سخية، وبعدها طلب منها أن تخرج الى الحديقة قبل الصعود الى غرفته لممارسة ​الجنس​.

الموقف الصادم كان حين خرجت الحسناء الى الحديقة، وتبين أن الثري أطلق نمراً يملكه لإخافة الضيفة التي راحت تنفذ طلبات الرجل المهووس، فخلعت ملابسها امام مرافقيه الشخصيين وسارعت الى غرفة النوم، وسط سخرية الثري الذي شاء أن يسلبها هيبة الشهرة التي تعتقد هي أنها ما زالت ترافقها.