أكدت الممثلة المصرية ​هنا الزاهد​ أنها لا تمانع تقديم فيلم رومانسي مجدداً، بعد نجاح تجربتها في فيلم "​قصة حب​" مع الممثل المصري ​أحمد حاتم​، والذي عرض في عيد الحب الماضي، لافتة أن الفيلم حقق نجاحاً أكثر من المتوقع، بسبب المصداقية وعدم المبالغة في الطريقة التي تم تقديمه بها.

وأشارت الزاهد في تصريح خاص لموقع "الفن"، إلى أن الاعمال الرومانسية في السينما لم تعد متواجدة مثل الماضي، وهذا ما جعل الجمهور متعطشاً لهذه النوعية مرة أخرى، ولذلك نجد أنها عندما تُقدّم في التلفزيون أو السينما تلقى النجاح، موضحة أنها في الفترة المقبلة ستكون حريصة على التنويع بين أدوارها، ما بين الكوميدي والدراما وأيضاً الرومانسي.