رفع مصرف الإسكان دعوى قضائية "قدح وذم" ضد الفنان ​محمد إسكندر​، والشاعر والملحن فارس اسكندر، والمخرج سام كيال والموزع الموسيقي عمر صباغ وذلك بسبب أغنية وكليب "من أين لك هذا".

وقد تم إستدعاء الشخصيات المذكورة إلى مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية ليوم غد الخميس، ولكن طبعا تم توكيل المحامي لمتابعة هذه القضية.

موقع "الفن" تواصل مع الشاعر والملحن فارس اسكندر الذي قال لنا :"إن المشهد الذي دفع بمصرف الاسكان إلى رفع الدعوى وإعتباره تشهيراً بهم، هو ذلك الذي يظهر فيه العريس مع عروسته من الطبقة الفقيرة يطالبان بقرض إسكان لكن الموظف يرفض طلبهما، بالمقابل يأتي أفراد أغنياء وتتم الموافقة على طلبهم".

ولفت اسكندر إلى أنه في الكليب تم إنشاء دولة وهمية تحت عنوان "فوضى لاند"، ولكن على ما يبدو أن المسؤولين اعتبروا ان الموضوع يعنيهم مباشرة، ورفعوا هذه الدعوى.

وأضاف إسكندر :"بدلا من ملاحقة الأعمال الفنية ورفع دعاوى قضائية، كان من الأجدر بهم أن يقوموا بتأمين طلبات الإسكان ويباشروا بالعمل على قطاع العقارات".

إليكم صورة عن الوثيقة: