جمعت بين الإعلام والتمثيل وأحبتها الشاشة، ليس فقط بسبب جمالها ورشاقتها، لا بل لأجل خفة دمها وعفويتها، فالجمهور يطالب دوماً بها، حتى أصبحت في الفترة الأخيرة تطل عليهم كل أسبوع وتحتل الصدارة في قلوبهم.

هي ​كارلا حداد​ التي نجحت في الكوميديا والدراما والتقديم التلفزيوني، وأصبحت اليوم من الأسماء التي يحسب لها ألف حساب، بسبب تميزها وكونها فريدة بأسلوبها وشخصيتها المحببة.


من هي  كارلا حداد  ؟
ولدت كارلا حداد في ​بيروت​ في 10 تشرين الأول/نوفمبر، وهي من بلدة روم التي تقع في منطقة جزين اللبنانية. أحبت الأضواء منذ صغرها وعلمت أن ما تريده في الحياة هو الظهور على شاشة التلفزيون، عندها قررت أن تتخصص في مجال الصحافة والإعلام، وذلك لإثقال موهبتها فهي اليوم من المقدمات القلائل اللواتي لم يتعدين على مهنة الإعلام، بل حاملة شهادة ولها الأحقية في هذا المجال.

وعندما تخرجت كارلا حداد من الجامعة، عملت عارضة أزياء وعرفت كيف تستغل جمالها بطريقة لائقة، حتى تأخذ فرصتها.

بداية مسيرتها  
بدأت  كارلا حداد   مسيرتها في عام 1999، وكانت وقتها صغيرة في السن لم يتخط عمرها الـ18 سنة، إلا أن فرصتها كبيرة فكانت البداية من "LBCI"، حيث كانت تقدم "النشرة الجوية" ضمن نشرة الأخبار المسائية. إلا أن هذه الفترة القصيرة التي كانت تظهر فيها يومياً أعطتها فرصاً كبيرة، إذ لاحظ المتابعون والمحطة نفسها طموح هذه الشابة الشقراء.

في عام 2001 قدمت  كارلا حداد  برنامجها الخاص الأول، الذي حمل اسم "كارلا لالا" وحصل على نجاح لافت، إذ أنه كان قريباً من الناس وبطابع فني خفيف على المشاهد، وبرزت أكثر كارلا حداد واستضافت أهم النجوم في العالم العربي، وأبرزهم الفنانة الراحلة الشحرورة صباح .

إلى جانب برنامج "كارلا لالا" شاركت  كارلا حداد   في البرنامج الساخر "منع في لبنان" مع المخرج ​مارك قديح​، إلى جانب ​ماريو باسيل​ وباتريسيا داغر و​طوني أبو جودة​، وبرزت عندها موهبة كارلا التمثيليّة التي انتقلت بها بعدها الى مسرح "الشانسونييه".

كارلا حداد   في أول تجربة تمثيلية على الشاشة الدرامية
لفتت كارلا حداد الأنظار بدورها في المسلسل اللبناني "​خطايا صغيرة​"، وهو مسلسل اجتماعي عرض في عام 2015 من كتابة ​طوني شمعون​ وإخراج إيلي معلوف، ولعبت بطولته الى جانب  اسماء كبيرة منها ​وفاء طربيه​، توفيق توفيق، يوسف الخال، كاتيا خوري مندلق، ومي صايغ.

بعد التمثيل الخطوة الكبرى في الإعلام وتقديم البرامج
بعد مسلسل "خطايا صغيرة" عادت  كارلا حداد   إلى ملعبها الأساسي وهو تقديم البرامج، حيث كانت النقلة الكبرى في مسيرتها عام 2006، حين قدمت الموسم الثالث من البرنامج الغنائي الضخم "​يا ليل يا عين​" مع الممثل طوني أبو جودة، قبل أن يصبح بعدها شريكها في النجاح العملي وفي الحياة. غابت  كارلا حداد   لفترة وجيزة وعادت عام 2010 إلى تقديم البرامج في برنامج "حلوة ومرة"، الذي اصبح اسمه في ما بعد "حلوة بيروت"، مع المنتجة رولا سعد.

الإنتقال الى الـ "mtv" ومن الـ"mtv"
عام 2013 إنتقلت  كارلا حداد  إلى شاشة الـ "mtv" اللبنانية، لتقدم برنامج رقص النجوم Dancing with the stars بنسخته العربية، إلى جانب الإعلامي وسام بريدي لموسمين. وفي عام 2016 بدأت بتقديم برنامج المواهب "نجم الكوميديا" على قناة الحياة المصرية  و"mtv" اللبنانية. وفي آذار/مارس عام 2018 قدمت برنامج المواهب" نجوم بلا حدود" بموسمه الثاني، على شاشة قناة "الان".

وبعد ان غابت لحوالى السنتين ونصف السنة عن الشاشات المحلية، اتخذت كارلا حداد   قرار العودة إلى محطة الـ "LBCI"، بعد أن عرضت فكرة برنامج وقبلتها المحطة الاولى التي عملت فيها، ما اثار الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصاً بعد ان صدر مقال على موقع المحطة انها هي من تخلى عنها، فيما قالت هي انها قدمت استقالتها، بسبب عدم ظهورها لعدة سنوات على الشاشة.

العودة الى "LBCI" والتصدر من الحلقات الاولى
في آذار/مارس عام 2019 عادت كارلا حداد   إلى LBCI لتقديم برنامج فني منّوع بعنوان "ست وستات"، وتغير إسمه ليصبح "في MALE". إتُهم القيمون على البرنامح بالسرقة، الا ان البرنامج ظل يحقق نجاحاً كبيراً، وتصدر بعدد المشاهدين والمتابعين.

زواجها
بعد أن حققت   كارلا حداد   نجاحاً كبيراً مع الإعلامي والممثل طوني أبو جودة وعرفهما الجمهور بالثنائي المرح، تزوجا في الرابع من تشرين الأول/أكتوبر عام 2004 ولهما ابنة وحيدة اسمها ليا، وهي نسخة مصغرة عن كارلا. شائعات كثيرة طالت هذا الثنائي حول طلاقهما او حتى عن علاقتهما، الا انهما كانا ينكران الامر في كل فرصة ان كان على مواقع التواصل الاجتماعي، أو حتى باستقبالها لزوجها في برنامجها "في MALE".