بعد أن صرّح وزير التربية والتعليم في لبنان ​أكرم شهيب​ "أن عددا من المدارس التي لا تملك ترخيصا ولم تقدم لوائحها طالب بين امس واليوم بإدخال تلاميذهم الى الامتحانات وهذا لا يجوز"، مؤكدًا أن "الوزارة ستمنحهم الحق بالمشاركة في الدورة الثانية"، وجهت له الممثلة اللبنانية ​رولا حمادة​ رسالة نشرتها على إحدى صفحاتها الخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي جاء فيها: " معالي الوزير: انو شو ذنب التلاميذ اذا مدارسهم ما قدمولن اوراقن لتقديم الشهادة الرسمية بالوقت المحدد؟ بروح تعبهم وتعب اهلهم عالفاضي كل السنة؟ وبتنتزع صيفيتهم لأنو مضطرين بدرسوا للدورة التانية؟ فكر فيهم كأب مش كوزير، حاسب المدارس وما تخليها تطلع براس التلاميذ".