تقوم الممثلة العالمية ​أنجلينا جولي​ بجولة في كولومبيا لمقابلة مهاجرين من فنزويلا والرئيس الكولومبي إيفان دوكي في مدينة قرطاجنة بصفتها مبعوثة خاصة للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وصرحت أنجلينا يوم أمس خلال مؤتمر صحفي، بأنه على المجتمع الدولي تقديم المزيد من الدعم لكولومبيا وبيرو والإكوادور التي تستقبل أكبر عدد من المهاجرين القادمين من فنزويلا، قائلة إن 20 ألف طفل فنزويلي مهددون بالحرمان من حقوق المواطنة الأساسية.

وقالت أنجلينا :"تحدثت أنا والرئيس عن مخاطر عدم حصول أكثر من 20 ألف طفل فنزويلي على الجنسية وإلتزامه الدائم بمساعدة الأطفال، إتفقنا على ضرورة أن يتحرك المجتمع الدولي لتقديم مزيد من الدعم لكولومبيا وبيرو والإكوادور التي تتحمل وطأة هذه الأزمة".