كشفت صديقة دوقة ساسكس ​ميغان ماركل​ السابقة عارضة الأزياء، ​ليزي كاندي​، أن ماركل تمنع زوجها ​الأمير هاري​ من الاتصال ببعض أصدقائه، وأنها أبعدته عنهم لأنهّم برأيها "رفاق السوء".

وبحسب صحيفة "​ميرور​" البريطانية، قالت كاندي إن "ماركل تتحكم بالجميع، سأذكر على سبيل المثال صديق هاري، لن أذكر اسمه، الذي حمل الأمير في لاس فيغاس على كتفيه عندما عانى من مشكلة، لقد كان صديقاً جيداً وموثوقاً ومستعداً دائماً للمساعدة، لكنه أبعد الآن".

وذكرت تقارير صحفية أن الأمير هاري كان قد توقف عن رؤية صديقه من أيام الدراسة، توم إنسكيب، لأنه سأله حينها عما إذا كان متأكدا من أنه لم يستعجل في قرار الزواج (وهذا ما أهان ماركل). لكن الأصدقاء تصالحوا بعدها، وكان إنسيب من أوائل من اتصل بالزوجين وهنأهما على مولودهما الأول.