ردّت النجمة ​باريس جاكسون​ على الإتهامات التي تعرّضت لها بتعاطي مخدرات الماريجوانا، ووصفها بالمدمنة، حيث أكدت أنها تستخدم نباتات عضوية طبية، وهي قانونية في المكان الذي تعيش فيه.

وكتبت جاكسون في صفحتها الخاصة على احد مواقع التواصل الإجتماعي: "إنها نباتات عضوية طبية لديها استخدامات علاجية كثيرة وقانونية في المكان الذي أعيش فيه، إنها تستخدم لعلاج الكثير من الناس الذين يعانون حول العالم".

وكانت جاكسون قد أدرجت نفسها في منشأة علاجية، لتساعدها في خطة العلاج واستعادة عافيتها، كما أنها تتطلع إلى الخروج من هذا المكان بصحة جيدة، وجاهزة لبدء المشاريع الجديدة التي تنوي تحضيرها.