عايدة صبراهي مخرجة وممثلة وكاتبة لبنانية، ولدت في حي برج البراجنة لعائلة تحب الفن، إلا أنها انتقلت مع عائلتها للسكن في منطقة الشياح.

بدأت موهبتها تظهر عندما كان عمرها خمس سنوات، فقد اختارتها وقتها المعلمة للمشاركة والرقص في برنامج الأطفال الأشهر على شاشة ​تلفزيون لبنان​ "​ماما جنان​"، لتصبح بعدها في مقدمة الأطفال المشاركين.

عندما أقفلت المدرسة أبوابها في المنطقة التي كانت تعيش فيها، انتقلتعايدة صبرامع إخوتها إلى مدرسة "آي. سي" في الحمرا، فأصبحت تشارك في نشاطاتها ودخلت بعدها معهد الفنون في الجامعة اللبنانية، وحصلت على شهادة دبلوم ودراسات عليا فيها، كما حصلت على دبلوم رقص حديث عام 1993 من مدرسة لويز لابيير في كندا.

مسيرتها الفنية

رغم أنها كانت في السنة الأولى من تخصصها الجامعي، استطاعتعايدة صبراأن تقنع الكاتب ​روجيه عساف​ بموهبتها، فأشركها في مسرحيته "أيام الخيام" عام 1982 .

بعدها تخرجت من معهد الفنون عام 1986 ليزيد تعاونها مع اساتذتها، كما في مسرحية "نزهة ريفية غير مرخص لها" ل​يعقوب الشدراوي​، الذي قدمها عام 1984 إلى مسرحيات للأطفال، وحلقات إذاعية مع أحمد قعبور في برنامج "خبز وملح"، ثم مع الممثل الراحل ماجد أفيوني في برنامج "بيروت يا بيروت".

شاركتعايدة صبرافي العديد من الأعمال المسرحية والسينمائية والتلفزيونية، إلا أنها تركت التمثيل عام 1990 وهاجرت إلى كندا بسبب الحرب في لبنان، وهناك علّمت الرقص للأولاد الصغار وقدّمت عروضاً في المدارس، عادت بعدها إلى لبنان عام 1995 لتطل على محبيها في "نساء عاشقات"، ثم على المسرح والشاشات من جديد.

مشاركتها في ​ستار أكاديمي

شاركتعايدة صبرافي لجنة تحكيم برنامج المواهب "ستار أكاديمي" عام 2003، الذي كان يعرض على محطة "LBCI" كمعلّمة للتعبير المسرحي. في تلك الفترة كان برنامج ستار اكاديمي يحظى بتغطية إعلامية كبيرةk كما كانت هناك محطة خاصة بالبرنامج لمراقبة الطلاب 24/24 ساعة، وكان المشاهدون يستطيعون أن يشاهدوا عايدة صبرا خلال إعطائهم الدروس، ما أضاف شهرة لها.

حياتها العاطفية

في عام 1988 تزوجت عايدة صبرا مدنياً من زميلها في الجامعة زكي محفوظ، أما عن سبب اختيارهما الزواج المدني فالأمر يعود الى فكرة أن عايدة تنتمي للطائفة الشيعية بينما زوجها مسيحي من طائفة الروم الأرثوذكس، ما يؤكد على انفتاحها الديني الكبير على الآخر، إضافة إلى ذلك لم يلق زواجها من ​السيد زكي​ أي اعتراض من الأهل، ولديها ولدان إسمهما "يعقوب" و"آدم".

شخصية "مرت عمي نجاح" الأكثر تأثيراً في مسيرتها

عرفتعايدة صبراالشهرة الكبرى في التسعينيات، عبر شخصية "مرت عمي نجاح" في مسلسل "​حلونجي يا اسماعيل​"، الذي كان يعرض على شاشة المستقبل وقتها. وتقول عايدة صبرا إن هذا الدور أثّر بها وبالمشاهد، لما يحمله من هموم الناس وأصواتهم التعبة ومشاكلهم.

هذه الشخصية كتبها في الجزء الأول أحمد قعبور، وفي الجزء الثاني ​فايق حميصي​، تحت إشراف قعبور، وهي من عروض العام 1995، وحتى اليوم ما زالت تعيش في ذهن المشاهد، ولها تقدير عندهم وكانت البعد الآخر لحالهم.

في 2019 عايدة صبرا في السينما وعلى الشاشة الصغيرة

يبدو أن عام 2019 محوري في مسيرةعايدة صبرا، بعد كل النجاح الذي حصدته سابقاً، ولا زالت اسماً لا يستهان به رغم دمج الدراما العربية والاعتماد على الوجوه الجميلة واليافعة من الممثلات، إلا أن عايدة صبرا لا زالت تتصدر العناوين أولاً بفيلم كوميدي لعبت بطولته وهو فيلم "​مطلوبين​- Wanted" للمخرجة والكاتبة ​نبال عرقجي​، إضافة إلى ذلك عادت عايدة إلى الشاشة الصغيرة في مسلسل "انتي مين" في رمضان 2019 للممثلة والكاتبة ​كارين رزق الله​، والذي من بطولة كارين والممثل ​عمار شلق​ إلى جانب اسماء كبيرة في التمثيل ك​نقولا دانيال​ ​جوليا قصار​ وأسعد رشدان.