هاجم أسد ​الجبال​ العدواني طفلاً وكاد يفترسه، لولا تدخل والده في اللحظة المناسبة، في محمية طبيعية في ​سان دييغو​ بولاية ​كاليفورنيا​،

وذكر موقع "10News" الإخباري المحلي، أن الحادث وقع يوم الاثنين الماضي، عندما فوجئ الأب بانقضاض مفاجئ لأسد الجبال على طفله، وكاد أن يقطعه إربا.

ولم يكن بمقدور الأب سوى إلقاء الحجارة على المفترس، الذي فر هاربا وأنقذ طفله من موت شبه محقق.

ونقل الطفل إلى ​المستشفى​ مصابا بجراح متعددة في رأسه، ولم يتم التأكد من وضعه الصحي بعد، إلا أنه كان واعيا طوال الطريق.