أعربت الفنانة اللبنانية ​نانسي عجرم​ عن محبتها وتقديرها للشعب ​المغرب​ي الذي تجمعها به علاقة محبة قوية وصداقة فنية قديمة بدأت منذ سنوات.

وردت نانسي على الانتقادات التي طالتها العام الماضي بعد امتناعها عن شرب الحليب حين وصولها إلى المغرب لدى استقبالها في المطار، حيث تقضي التقاليد المغربية بتقديم الحليب والجوز والتمر للزائر تكريماً وترحيباً به في بلدهم، وذلك لدى إطلالتها في حلقة من برنامج ​مجموعة إنسان​ مع الإعلامي ​علي العلياني​ والتي عرضت على قناة mbc منذ أيام.

وأوضحت نانسي أنها وصلت الى أحد فنادق العاصمة الرباط عند الساعة الثالثة صباحا، واستقبلت على الطريقة المغربية بالحليب والتمر والجوز، مشيرة إلى أنها أخذت التمر والجوز وإمتنعت عن شرب الحليب، كونها لم تكن على استعداد لذلك في تلك الساعة المتأخرة.

وأرجعت سبب عدم إستطاعتها شرب الحليب في وقت متأخر من الليل إلى معاناتها منذ ثلاث سنوات من حساسية تجاهه، لافتة إلى أن شربها الحليب أو إمتناعها عن ذلك، لن يؤثر على علاقتها مع الجمهور المغربي الذي تحب وتقدر.