على الرغم من مرور عدة أشهر على إلغاء الممثلة المصرية ​ناهد السباعي​ حفل زفافها قبل ساعات من إقامته، الأمر الذي أثار ضجة كبيرة وطرح العديد من التساؤلات حول السبب في ذلك، إلا أنه لا يزال الموضوع محط جدل إلى اليوم وذلك بسبب تناوله من قبل السباعي في مقابلاتها وخروجها بتصريحات جديدة ومغايرة عن سابقاتها.

فيبدو أن السباعي تستغل هذا الموضوع إلى اليوم لإثارة الجدل ووضع نفسها تحت الأضواء، وذلك بدا واضحاً من خلال تصريحاتها المتناقضة حول سبب إلغاء زفافها، إضافة إلى بعض الأسباب الغريبة وغير الواقعية التي تطرحها أحياناً، وآخرها ما قالته عن رسالة وصلتها من شقيقها المتوفي، منعتها من الزواج.

فلناهد السباعي نقول كفى إستغلالاً للموضوع، ومن الضروري أن "ترسي على برّ" كي يقتنع الجمهور بصدق ما تقولين.