بعد خلاف حصل بين إبن النجم العالمي ​ديفيد بيكهام​، بروكلين، وحبيبته عارضة الازياء ​هانا كروس​، تدخلت الشرطة لحل النزاع القائم بينهما بعد أن تم رصدهما في حفل فاخر في فندق "مارتينيز" بفرنسا ضمن مهرجان كان السينمائي وهما يتجادلان، وكانت هانا غاضبة من بروكلين نتيجة لعبة سخيفة إنتهت بشكل خاطئ.

وصرَّح مصدر مُطلِّع بأن بروكلين وهانا كانا في حالة سكر وتبادلا الشتائم، لكن هانا راحت تصرخ، ما دفع رجال الأمن للتدخل والاتصال بوالدي بروكلين.

ويُقال إن الأوضاع بين الثنائي مُستقرة في الوقت الحالي، فقد إعتذر كلّ منهما للآخر.