اختتمت فعاليات ​مهرجان كان​ السينمائي الدولي ليل امس بعد ان تم توزيع الجوائز على الرابحين ومنهم فئة "نظرة ما" التي كانت تترأس لجنة تحكيمها المخرجة والممثلة اللبنانية ​نادين لبكي​.

وألقت نادين كلمة في الحفل وتوجهت الى المخرجين المشاركين في المسابقة، وقالت انها تشعر بما يشعرون به وبالاحلام التي تراودهم خصوصا انها مرت بهذا الموقف أكثر من مرة. وشكرت لجنة تنظيم المهرجان ورئيس المهرجان تيري فريمو وعبرت عن امتنانها لمهرجان كان السينمائي مبدية امتنانها لخوض هذه التجربة المميزة.

اما في الختام، فوزعت الجوائز على مخرجين عالميين مثل يرونودومون عن فيلمه "جان" (تنويه لجنة التحكيم) وقدمت لبكي جائزة افضل ممثلة لكيارامستروياني (ابنة مرشيلوامستروياني وكاترين دي نوف) عن فيلم "غرفة 212" للمخرج كريستوف اونوريه، اما الجائزة الكبرى لفئة "نظرة ما" كانت للمخرج الجزائري الأصل كريم اينوز عن فيلم "حياة أوريديسغوسمايو الخفية".

جائزة لجنة التحكيم عادت الى الفيلم الإسباني: عندما تأتي النار– لأوليفر لاكسي

افضل اخراج للروسي كنتميربلاغوف عن فيلم بينبول

جائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم حرية لألبير سيرا (فرنسا)

وفيلمان نالا ما يسمى بالـ coup de Coeur وهم "زوجة أخي" للمخرجة الكندية منية شكري و"الصعود" للمخرج الإيطالي مايكل انجلو كوفينو (الولايات المتحدة).

وفاز بالسعفة الذهبية الفيلم الكوري "بارازيت" إخراج يون هو بونج والفيلم الفلسطيني "لا بد أن تكون هي الجنة" للمخرج اليا سليمان نال جائزة الاتحاد الدولي للنقاد وتنويه لجنة التحكيم ، فقدمت لبكي جائزة السعفة الذهبية للفيلم القصير المسافة التي بيننا والسماء للمخرج اليوناني فاسيليسكيكاتوس.