ردّت شركتا "​صباح إخوان​" و"​إيبلا​" على موقف ​سامر رضوان​، كاتب مسلسل "​دقيقة صمت​"، ووجهة نظره الشخصية حول المسلسل، والتي وردت قبل يومين في مقابلة مع قناة "​الجديد​"، حيث أصدرت بياناً توضيحياً جاء فيه: "ينأى طاقم العمل وشركتا صباح إخوان وإيبلا بأنفسهم عما ورد على لسان الكاتب سامر رضوان، وتؤكد الجهتان المنتجتان أن إطار المسلسل دراميّ بحت، وتوظيفه سياسياً لا يعبّر عن موقفهما بأي شكل من الأشكال".

وأضاف البيان: "كما أصبح معروفاً للمشاهدين أن المسلسل ليس عملاً وثائقياً، وقد تمّ تصويره في ​سوريا​ وساهمت الجهات الرسمية، مشكورة، بتسهيل التصوير والدخول إلى مراكز التوقيف والسجون لإعطاء العمل بعده الدرامي الموضوعي المطلوب، والعمل حصل كسائر الأعمال الدرامية على التصريحات اللازمة من الجهات الفنية المسؤولة في سوريا، وبالتالي فإن محاولة استخدام نجاح المسلسل من أجل تسجيل موقف هنا أو هناك، مستهجن وغير مبرر".

وأكدت الشركتان أنهما ستقومان "باتخاذ ما هو مناسب من إجراءات للنأي بالنفس عن التصريحات الشخصية والسياسية لسامر رضوان، بما يضمن القيمة والبعد الفنيّ للعمل، ويحافظ على صورتهما وصورة نجوم العمل وطاقمه المهنية والمحترفة".

وكان رضوان قال إن "العمل ملك للسوريين بالشارعين الموالي والمعارض، وهو صرخة احتجاج في وجه السلطة التي لا تستحق هذا الشارع".