يوم بعد يوم يشهد مسلسل "إنتي مين" المزيد من التقدم والانتشار، ونسب المشاهدة ولعل أقوى ما في هذا المسلسل هو اختيار الممثلين، فالممثل ​نقولا دانيال​ الذي حقق بأدواره بالدراما اللبنانية نجاحات عظيمة، يلعب في هذا المسلسل تحديداً واحداً من اجمل ادواره على الاطلاق، يبدع في كل مشهد، الى ان وصل الابداع الى ذروته في المشهد الذي جمعه بالممثلة ​أنجو ريحان​ التي تعتبر مفاجأة الشهر الفضيل من حيث الأداء والنجاح.

المشهد الذي كانت فيه أنجو ثملة وتشكو همومها من الفقر والحرمان الى نقولا دانيال، هو واحد من اجمل المشاهد التي شهدتها الدراما اللبنانية هذا العام.

أبدعت أنجو بسلاسة أدائها وقربها من المشاهد في هذا المشهد، كذلك فعل نقولا دانيال الى ان وصل الصدق الى اننا نشك بأنه مشهد تمثيلي، فهو حقيقة منقولة على التلفزيون.