تم في ​تايوان​، صباح اليوم الجمعة، 166 زواج مثلي بالإضافة إلى الاحتفالات، لأول مرة في قارة آسيا.

وفي الوقت الذي تحتفل فيه البلد بتأييد مشروع قانون يسمح بزواج المثليين، يوجد هناك معارضون يخططون للتصدي للقانون من خلال تنظيم حزب سياسي من أجل منع زواج المثليين في الانتخابات القادمة عام 2020.

ويبدأ تطبيق القانون يوم 24 مايو/أيار بعد أن توقعه الرئيسة تساي ويتيح للمتزوجين من المثليين الحماية القانونية نفسها المكفولة لغيرهم من المتزوجين.

وإنتظر المثليون هذا القانون أربعين عاما، حيث بدأت أول الحملات تطالب بتشريع زواج المثليين في ثمانينيات القرن الماضي.

وقال أحد المتزوجين :"أنا فخور بأن تايوان على الجانب الصحيح من التاريخ، وأول دولة آسيوية تقدم على هذا القرار… وتايوان مثال لكيفية تحقيق تقدم في حماية حقوق الإنسان".