طرحت باراماونت وسكاي دانس وهما الجهتان المنتجتان ل​فيلم Terminator​ الإعلان الدعائي الأول لهذا الجزء من سلسلة الأفلام والذي يحمل عنوان Terminator: Dark Fate، وهو استكمال لأحداث فيلم Terminator 2: Judgment Day الذي طرح عام 1991 للمخرج العالمي جيمس كاميرون، بالإضافة الى عودة ​سارة كونور​ التي جسدت دورها النجمة ليندا هاملتون ضمن أحداث الفيلم الجديد.

ودارت قصة فيلم Terminator 2 حول إرسال شركة سكاي نت التي تسيطر على العالم في المستقبل للمدمر المُطوَّر تي 1000 والذي لديه قدرة على تغيير مظهره بصور مذهلة، وذلك من أجل قتل الطفل جون كونور، قبل أن يكبر ويصير قائدا للمقاومة في المستقبل. في الوقت الذي تكون فيه والدة الطفل هي الوحيدة التي تعرف سر هذا الصراع المستقبلي، لكنها توضع في مصحة عقلية بسبب إعتقاد الجميع أنها تعاني من مرض نفسي.

ومن المقرر طرح الفيلم يوم 25 أكتوبر-تشرين الأول المقبل في دور السينما العالمية.

ويشارك كاميرون في الجزء الجديد ضمن فريق الانتاج، بقيادة المخرج تيم ميلر الذي سبق وأخرج فيلم Deadpool الشهير وفيلم Deadpool2.