تنبّأت الأسترالية ​كيلي بيرن​، بإصابة طفلتها ب​ورم خبيث​، من صورة إلتقطتها عدسة الكاميرا بإستخدام "الفلاش".

وذكرت صحيفة "​ديلي ميل​" البريطانية، أنّ بيرين المقيمة في ولاية كوينزلاند، دقّت ناقوس الخطر عندما لاحظت توهجاً غريباً في بؤبؤ عين واحدة فقط، في صورة إلتقطت لإبنتها (5 سنوات) بإستخدام "الفلاش".

ولجأت الأم إلى الأطباء الذين قاموا بتشخيص ورم أرومة الشبكية، وهو شكل نادر من ​الأورام السرطانية​. وقد أجرى الأطباء عملية للطفلة أزالوا فيها العين المصابة، وثبتوا محلّها عيناً صناعية.

وأكد الأطباء أن ورم الأرومة الشبكية يشخّص عادة لدى الأطفال دون سنّ الـ3 سنوات، وحثوا الأباء والأمهات على الانتباه وتوخي الحذر، إذا ما لاحظوا توهجاً مماثلاً في عيون أطفالهم.