تغيّب لاعب نادي سان جرمان الشهير ​نيمار​ عن حفل الاتحاد الوطني للاعبي كرة القدم المحترفين في باريس بعد أن تلقى إتصالاً من مغنية البوب الشهيرة ​ريهانا​.

وتوجه نيمار إلى النادي الليلي "بوم بوم" ليقضي ليلة صاخبة في الإحتفال هناك مع ريهانا بإطلاق مجموعة من الأزياء الفاخرة تحمل علامة تجارية خاصة بها، وشارك محبيه بصورة من الاحتفال وذلك في صفحته الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وعادت ونشرتها صفحة متخصصة بأخبار النجمة الشهيرة وكُتب عليها :"الملكة والمرأة القوية badgalriri".

ووفق ما ذكر موقع "إي إس بي إن" الرياضي، فهذه ليست المرة الأولى التي لا يحضر فيها نيمار حفلاً كروياً مهماً.

من ناحية أخرى أصبح معلوماً أن ريهانا تستعد لطرح ألبوم من نوع "Reggae" وذلك إحياء لأصولها في الكاريبي.