خطفت الفنانة العالمية ​مادونا​ الأنظار بالخطوة التي أقدمت عليها في حفلها الذي أحيته السبت الماضي في "تل أبيب" ضمن فعاليات مسابقة الأغنية الأوروبية "يوروفيجين" حيث قامت بوضع علم فلسطين على ظهر إحدى أعضاء فرقتها، وعضو آخر وضع علم "إسرائيل".

ما قامت به مادونا وفرقتها أحدث ضجة كبيرة داخل إسرائيل، حيث انتقدت الصحافة الإسرائيلية النجمة العالمية مادونا، وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إن ما قامت به مادونا شكل مفاجأة للجميع، مشيرة إلى انتقادات لمادونا عبر وسائل التواصل الاجتماعي بسبب أدائها أغنيتين ليس بصوتها مباشرة بل عن طريق بث شريط مسجل، فيما كانت هي تتظاهر بالغناء على المنصة، أما صحيفة "إسرائيل هيوم" فكتبت: "استفزاز من ضيفة الشرف: مادونا تخيب الظن"، أما صحيفة "معاريف" فكتبت: "خيبة أمل كبيرة فاقت التوقعات.. مادونا خدعت المشاهدين، وغنت فترة قصيرة، ورفعت علم فلسطين".