بعد خلافات طويلة بين الفنانة البحرينية ووالدها، حضر معجبو ​حلا الترك​ بالتعاون مع والدها المنتج ​محمد الترك​ مفاجأة لها في عيد ميلادها الـ17 ونشروا مقطع فيديو يوثق لحظات لقائها بوالدها والذي أعادت نشره على صفحتها ويظهرها وهي تتوجه إلى مكان إقامة الحفل من دون أن تعلم ما ينتظرها ليتبين لاحقاً أنه تم تحضير احتفال كبير بالمناسبة، لكن الصدمة التي أذهلت المتابعين كانت الحضور غير المتوقع لوالد حلا المنتج محمد الترك حيث تبادلا الأحضان والقبلات بعد انقطاع.

وعبرت حلا عن فرحتها بلقاء والدها معبرة عن محبتها الكبيرة له، فعلقت على مقطع الفيديو الذي نشرته على صفحتها بكلمات مؤثرة قائلة: "حبيت أشكر الوالد وربعي اللي أحبهم على المفاجأة الحلوة الي سوولي إياها".

وأضافت: "واليوم كان أحلى يوم في حياتي واستانست وااايد واااايد الله لا يحرمني منكم ويخليكم لي وأبوي حبيبي الله لا يحرمني منك، يعطيك العافية قلبي".

إشارة إلى أن الخلافات تعمقت كثيراً مؤخراً بين حلا الترك ووالدها ووصلت إلى حد التبرؤ منها، بعدما كان الخلاف مع زوجة والدها وصل إلى أوجه، لاسيما منذ حصول والدتها ​منى السابر​، على حق حضانتها، وإنتقالها للعيش معها، لكن ​دنيا بطمة​ طلبت منها في أحد البرامج التي تعرض في رمضان أن تسامحها.